الأربعاء 09 ربيع الأول 1441 - 10:25 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-11-2019
صورة أرشيفية (الفرنسية)
القاهرة (يونا) - رحب أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط، بتوقيع اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي، الذي يعد خطوة مهمة للحفاظ على تكامل التراب اليمني، وللحيلولة دون انزلاق البلد نحو المزيد من الانقسام والتفكك.
وأشار في بيان صحفي إلى أن السعودية قامت بدورٍ مهم ومُقدَّر في رعاية الاتفاق ودفع الأطراف اليمنية إلى مائدة التفاوض.
ولفت إلى أن اتفاق الرياض يُعطي إشارة على إمكانية التوافق بين الأطراف اليمنية من أجل تجنب الحرب والانقسام. مُضيفاً: إن الحفاظ على وحدة اليمن واستقلاله وتكامل ترابه الوطني هي أهدافٌ تحظى بتأييد ودعم كافة الأطراف الحريصة على مستقبل اليمن وشعبه.
وأشار إلى القرار الصادر عن مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري في سبتمبر الماضي، الذي أكد بصورة واضحة على هذه المبادئ، معربا عن أمله في أن يكون الاتفاق خطوة على طريق إنهاء الحرب في اليمن، بصورة تحفظ له استقراره ولجيرانه أمنهم.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي