الثلاثاء 23 صفر 1441 - 11:34 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-10-2019
صورة أرشيفية (الفرنسية)
أوتاوا (يونا) - فاز الحزب الليبرالي الكندي بزعامة جاستين ترودو في الانتخابات الفيدرالية الكندية الثالثة والأربعين في تاريخ البلاد بحصوله على 156 مقعدا من مقاعد مجلس العموم البالغ عددها 338 مقعدا تمكنه من تشكيل حكومة أقلية، حيث لم يفز الحزب بعدد 170 مقعدا التي تمكنه من تشكيل حكومة أغلبية.
وجاء حزب المحافظين بزعامة أندرو شير في المرتبة الثانية بحصوله على 121 مقعدا، وحصل حزب كتلة كيبيك على 32 مقعدا، بينما حصل الحزب الديمقراطي الجديد على 25 مقعدا، وحزب الخضر على ثلاثة مقاعد، فيما ذهب مقعد واحد للمستقلين ولم يفز حزب الشعب الكندي بقيادة وزير الخارجية الأسبق ماكسيم بارنييه بأية مقاعد.
وكان ترودو قد واجه سلسلة من الهجمات طوال الحملة الانتخابية التي استمرت 40 يوما لكنه في النهاية بذل ما يكفي لكسب ثقة الكنديين في ولاية أخرى كرئيس للوزراء.
وركز ترودو في معركته الانتخابية على المقاطعات الثلاث الكبرى وهي أونتاريو وكيبيك وبريتيش كولومبيا، وقد أثمرت هذه الاستراتيجية ثمارها بالنسبة له حيث فاز الليبراليون بجميع المقاعد باستثناء أربعة مقاعد في منطقة تورونتو الكبرى كما فاز بجميع المقاعد في مونتريال باستثناء مقعدين.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي