الثلاثاء 25 محرم 1441 - 15:44 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 24-9-2019
(بترا)
نيويورك (يونا) - أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، أن حل الدولتين هو الحل الوحيد لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، محذرا من أن حل الدولة الواحدة يعني مستقبلا عنصريا لإسرائيل وهو أمر كارثي.
جاء ذلك في مقابلة مع قناة (إم إس إن بي سي) الأمريكية والتابعة لشبكة إن بي سي.  
وتناول العاهل الأردني عددا من التطورات الإقليمية، حيث أكد وقوف الأردن إلى جانب المملكة العربية السعودية إثر الاعتداء الأخير الذي تعرضت له المنشآت النفطية في شركة أرامكو.
وشدد في هذا الصدد، على أن العلاقات التي تربط الأردن بالسعودية متميزة وأن أمن السعودية من أمن الأردن.
وتطرق الملك عبدالله الثاني إلى قضية اللاجئين، وقال: إنها ظروف صعبة، فعبء اللاجئين يوازي عبور 60 مليون كندي الحدود الأمريكية خلال سنتين أو ثلاث سنوات. وفي ذروة الأزمة السورية، كانت ثاني أكبر مدينة لدينا مخيما للاجئين وكانت بحجم شيكاغو من ناحية حجم السكان. 
وأضاف: لقد وصلنا 63 بالمئة مما نحتاجه لرعاية اللاجئين السوريين، وهذا العام تلقينا 6 بالمئة فقط. فالمشكلة أن هناك ضغطا هائلا على الاقتصاد الأردني وعلى الشعب الأردني. لقد قمنا بفعل الصواب لأن هؤلاء كانوا هاربين من العنف والكراهية، ولكن ذلك كان صعبا علينا للغاية، ونحن نعمل مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي لنمنح الأردن المساحة اللازمة للنمو، ولكن العملية كانت تحديا كبيرا بالنسبة لنا.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي