الجمعة 21 محرم 1441 هـ
الأحد 11 ذو القعدة 1440 - 11:55 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 14-7-2019
سبأنت
عدن (يونا) - حمّل البنك المركزي اليمني واللجنة الاقتصادية، الميليشيات الانقلابية مسؤولية انهيار سعر العملة الوطنية وارتفاع مستوى معاناة المواطنين بإحداث الأزمات ورفع أسعار السلع وانتعاش السوق السوداء.
ودعا البنك واللجنة، في بيان مشترك، الأمم المتحدة ومنظماتها المختصة بتحمل مسؤولياتها والقيام بدورها الإنساني لإيقاف المضاربات المستمرة على العملة من قِبل الميليشيات الحوثية الانقلابية والوقوف بجانب الشعب اليمني أمام الأزمات الحوثية المفتعلة.
وأقر البنك المركزي اليوم توفير العملة الأجنبية الدولار لجميع التجار والمستوردين للسلع (ما عدا الكماليات)، وذلك لضمان توفر السلع المختلفة في جميع الأسواق اليمنية وبأسعارها الطبيعية.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي