الجمعة 21 محرم 1441 هـ
الأحد 04 ذو القعدة 1440 - 08:41 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 7-7-2019
وال
نيويورك (يونا) - دان مجلس الأمن الدولي الهجوم على مركز إيواء الهجرة غير الشرعية بتاجوراء في الثاني من يوليو الجاري، ما أدى إلى مقتل 53 شخصا وإصابة أكثر من 130 بجراح.
ودعا المجلس، في بيان صحفي له يوم الجمعة، إلى ضرورة أن تعمل كل الأطراف بشكل عاجل على عدم تصعيد الوضع، وأن تلتزم بوقف إطلاق النار.
كما دعا مجلس الأمن جميع الأطراف إلى العودة إلى الوساطة السياسية التي تقوم بها الأمم المتحدة، برعاية الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا غسان سلامة.
وقال الأعضاء، في بيانهم: إن السلام والاستقرار الدائمين في ليبيا لن يتحققا إلا عبر الحل السياسي، وأشاروا إلى جهود الدعم المبذولة من الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية وآخرين.
وأبدى أعضاء مجلس الأمن القلق البالغ بشأن تدهور الوضع الإنساني في ليبيا، ودعوا الأطراف إلى السماح بوصول الوكالات الإنسانية إلى المتضررين.
ودعا أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى الاحترام الكامل من كل الدول الأعضاء لحظر الأسلحة المفروض على ليبيا بموجب القرار 1970.
وشدد الأعضاء على أهمية سيادة واستقلال ليبيا وسلامتها الإقليمية ودعوا كل الدول الأعضاء إلى عدم التدخل في الصراع أو اتخاذ تدابير تفاقم الصراع.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي