الأحد 14 رمضان 1440 - 14:37 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 19-5-2019
(أذرتاج)
أقجابدي (يونا) - تمر اليوم الأحد ذكرى 27 عاما على احتلال محافظة لاتشين الأذربيجانية من قبل القوات الأرمينية، وعززت أرمينيا صلتها المباشرة مع الانفصاليين في قراباغ الجبلية بعد احتلالها لمحافظة لاتشين في الثامن عشر من مايو 1992م.
وأفادت وكالة الأنباء الأذربيجانية الرسمية (أذرتاج) أن محافظة لاتشين احتلت تماما في 18 مايو عام 1992م. ويعيش أكثر من 74 ألفاً من أهالي محافظة لاتشين منذ 27 عاما حياة التشرد القسري كلاجئين استوطنوا مؤقتا بمدن ومحافظات أذربيجان.
وكان يسكن في محافظة لاتشين حتى الاحتلال 63 ألف نسمة. وقد أسفر الاحتلال عن تدمير مدينة واحدة وبلدة واحدة و125 قرية في المحافظة، واستشهاد 267 مدنيا وجرح المئات من الناس، فيما أصبح 871 طفلا أيتاما جراء هذا العدوان. وبلغ حجم خسائر وأضرار المحافظة بسبب الاحتلال والتدمير والنهب والسلب والتخريب أكثر من 7.1 مليار دولار.
ونتيجة احتلال لاتشين البالغة مساحتها العامة 1835 كم مربع تم القضاء على 217 مركزا للثقافة و101 مؤسسة تعليمية و142 مؤسسة طبية و462 منشأة تجارية و96 مؤسسة عامة و30 مؤسسة للاتصالات ومؤسستين لإنتاج السيارات وقطع الغيار و13 ألفا و745 بيتا وتعرض 54 أثرا تاريخيا عالميا وأكثر من 200 أثر تاريخي في المحافظة للتخريب والتشويه والهدم بجانب سلب 25 ألف رأس من البقر وأكثر من 200 ألف رأس من الأغنام، من المؤسسات الخاصة وآلاف من عائلات النحل وجميع ممتلكات الأهالي.
كما تم هدم معظم المعالم التاريخية والآثار المعمارية الهندسية القديمة في لاتشين مثل معبد أق أوغلان من القرن الـ9 ومعبد بير دمروفلو من القرن 11 وضريح ملك اجدر بقرية جيجيملي من القرن 12 وقلعة الطفل من القرن 15 وكذلك جسور ذات قوسين وقوس قديمة ومدافن تعود إلى العصور الحديدية والبرونزية والمقابر، كما لم تنفذ القرارات الأربعة (822،853،874،884) الصادرة عن مجلس الأمن للأمم المتحدة التي تطالب فيها بانسحاب القوات الأرمينية من الأراضي الأذربيجانية المحتلة فورا دون قيد وشرط، غير أنها لم تنفذ من قبل جمهورية أرمينيا حتى الآن.
(انتهى)
ح ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي