الخميس 04 رمضان 1440 - 16:23 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 9-5-2019
(منظمة التعاون الإسلامي)
مكة المكرمة (يونا) – قال الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين: إن الدول الأعضاء لمنظمة التعاون الإسلامي تواجه تحديات كبيرة في المجالات الثقافية والعلمية والتربوية والاتصالية. مشيرا إلى أن الإيسيسكو، بوصفها الذراع الثقافي والتربوي والعلمي المتخصص للمنظمة، أسهمت في النهوض بهذه المجالات وتطويرها وفق القيم والمثل الإسلامية.
وشدد الأمين العام في كلمته بالدورة الاستثنائية الثالثة للمؤتمر العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو)، التي انعقدت في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في رابغ، غرب المملكة العربية السعودية، على تطلع الأمانة العامة إلى مزيد من التنسيق والتشاور مع الايسيسكو من أجل العمل على إقامة برامج مشتركة تمكن من بناء شراكة حقيقية مع الدول الأعضاء لإبراز العمق الحضاري للثقافة الإسلامية.
وتقدم الأمين بالشكر والامتنان لحكومة المملكة العربية السعودية، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، وذلك على الرعاية الكريمة والدعم المستمر الذي تحظى به الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي من دولة المقر.
كما توجه بالشكر إلى الدكتور حمد بن محمد بن حمد آل الشيخ، وزير التعليم في المملكة العربية السعودية، على الاستضافة المتميزة لهذا الاجتماع، منوها بجهود المدير العام السابق للإيسيسكو الدكتور عبد العزيز التويجري.
(انتهى)
ص ج/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي