السبت 01 شعبان 1440 - 19:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-4-2019
القاهرة (يونا) - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم السبت، أهمية تكثيف التشاور والتنسيق بين مصر وروسيا حول مختلف الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، خاصة في ظل التحديات الحالية وجهود البلدين لاستعادة الأمن والاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط.
وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في بيان: إن ذلك جاء خلال لقاء الرئيس السيسي مع وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف.
وأضاف: إن الرئيس السيسي أعرب خلال اللقاء عن اعتزاز مصر بعلاقاتها مع روسيا والحرص على تطويرها وتعزيزها في مختلف المجالات.
وأشار راضي إلى أن وزير الخارجية الروسي أكد من جانبه اهتمام روسيا بمواصلة التشاور وتبادل الرؤى مع مصر بشأن مختلف القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في ضوء التعاون الوثيق القائم بين الجانبين.
وبين أن اللقاء شهد استعراضا لعدد من الموضوعات في هذا الإطار، إذ أكد الرئيس السيسي سعي مصر لترسيخ الشراكة مع روسيا في المجالات الاقتصادية والتجارية والصناعية.
ونقل راضي عن الرئيس السيسي قوله: إن هذه الشراكة تجسدت في بلورة عدد من المشروعات المهمة التي يتعاون البلدان في تنفيذها داخل مصر مثل مشروع محطة الضبعة النووية والمنطقة الصناعية الروسية في محور قناة السويس، إضافة إلى التعاون في مجال تطوير منظومة السكك الحديدية.
وأوضح: إن الرئيس السيسي أشار إلى موضوع استئناف حركة الطيران بين المدن الروسية ومدينتي شرم الشيخ والغردقة، وتطلع مصر لقيام الجانب الروسي بالانتهاء من هذه المسألة قريبا.
وفي هذا السياق أكد وزير الخارجية الروسي التزام بلاده بتعهداتها التنموية وتنفيذ مشروعاتها في مصر وفق اتفاق الشراكة الاستراتيجية الشاملة الموقع بين البلدين في أكتوبر الماضي. مبينا أن الجهات المعنية في روسيا بصدد الوقوف على مختلف الإجراءات اللازمة لاستئناف حركة الطيران بين المدن الروسية ومدينتي شرم الشيخ والغردقة.
وقال راضي: إنه تم خلال اللقاء مناقشة سبل تعزيز الجهود الثنائية المشتركة لمكافحة الإرهاب، حيث استعرض السيسي الرؤية المصرية في هذا الشأن وخطورة مسألة قيام بعض الجهات والدول بتقديم الدعم والمساندة للجماعات والمنظمات الإرهابية.
وأضاف: إن لافروف أكد تأييد روسيا للجهود المصرية الجارية في مجال مكافحة الإرهاب، وعزمها مواصلة التنسيق والتعاون بين البلدين في هذا المجال على مستوى الأجهزة والمؤسسات المعنية.
وشهدت المباحثات بحسب المتحدث استعراض فرص التعاون بين البلدين في ضوء رئاسة مصر الحالية للاتحاد الأفريقي، ودعوة روسيا إلى عقد قمة أفريقيا - روسيا في أكتوبر المقبل، التي يسبقها منتدى الأعمال الأفريقي - الروسي.
(انتهى)
ز ع/ ح ص
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي