الثلاثاء 09 ذو القعدة 1438 - 17:44 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-8-2017
(إينا)
إسطنبول (إينا) - أدان وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، الثلاثاء (1 أغسطس 2017)، استهداف ميليشيات الحوثي وصالح لمكة المكرمة للمرة الثانية، في أقل من عام.
وأكد الوزراء في الاجتماع الطارئ مفتوح العضوية للجنة التنفيذية للمنظمة على مستوى وزراء الخارجية بشأن القدس، المنعقد في إسطنبول، أن استهداف ميليشيات الحوثي وصالح ومن يدعمهم ويمدهم بالسلاح، لمكة المكرمة، يمثل اعتداء على حرمة الأماكن المقدسة، واستفزازا لمشاعر المسلمين حول العالم.
وأوضح الوزراء، في بيانهم الختامي الذي حصلت وكالة الأنباء الإسلامية الدولية (إينا)، على نسخة منه، أن هذا الاستهداف يعد دليلا قاطعا على رفض الميليشيات الانقلابية، الانصياع للمجتمع الدولي وقراراته.
كما شددوا على أن إصرار ميليشيات الحوثي وصالح على استهداف الأماكن المقدسة في السعودية، إنما هو تنفيذ لمخططات تآمرية ضد المملكة، ومحاولة يائسة لزعزعة موسم الحج، لافتين إلى أن هذا الاستهداف يعد اعتداء على جميع المسلمين في أنحاء المعمورة، لما تمثله مكة مهبط الوحي من قدسية.
وقرر الوزراء إبقاء هذا الاستهداف قيد النظر والمتابعة.
(انتهى)
ز س / ز ع
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي