الجمعة 24 رجب 1438 - 15:03 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-4-2017
الصورة من الإنترنت
القاهرة (إينا) ـــ دانت مصر بأشد واقوى العبارات، حادث إطلاق النار الذي وقع مساء أمس الخميس، في جادة الشانزليزيه وسط العاصمة الفرنسية باريس، والذي أسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين.
وجدد المتحدث باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد أبوزيد في بيان رسمي اليوم الجمعة، التأكيد على : "
وقوف مصر حكومةً وشعباً إلى جانب الحكومة والشعب الفرنسي، في مواجهة الإرهاب، الذي يستهدف جميع الشعوب دون استثناء، وكذلك موقف مصر الداعي للتصدي بحزم، لجميع التنظيمات الإرهابية، ووضع حد لهذه العمليات الآثمة، التي تروع الآمنين"، كما توجه بالعزاء لأسرة الضحية، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.
كما دان الأزهر الشريف بشدة الهجوم الإرهابي ووصفه بـ "الأثيم"، مؤكداً في بيان له اليوم الجمعة، رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية، التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة، وكافة الشرائع السماوية والتقاليد والأعراف الإنسانية والقوانين الدولية، مكرراً دعوته إلى ضرورة تنسيق الجهود الدولية، لوضع استراتيجية عالمية، للقضاء على هذا الإرهاب الأسود، وتخليص العالم من شروره،
وتقدم الأزهر بخالص التعازي للجمهورية الفرنسية، رئيساَ وحكومة وشعباَ، متمنياَ الشفاء العاجل للمصابين.
(انتهى)                                         أيمن محمد
جميع الحقوق © محفوظة لوكالة الأنباء الإسلامية الدولية إينا