الخميس 16 رجب 1438 - 12:58 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 13-4-2017
جيبوتي (إينا) - أبرم رئيس غرفة التجارة بجيبوتي يوسف موسى دواله، وعضو مجلس الغرف السعودية عبدالله بن سعيد المبطي اليوم الخميس مذكرة تفاهم في جيبوتي لإنشاء مجلس الأعمال الجيبوتي السعودي.
وجرت مراسم التوقيع برعاية الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله، بحضور وزير التجارة والاستثمار السعودي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي وعدد من رجال الأعمال لفي البلدين.
وتعهد جيله في خطاب مقتضب برعاية وحماية وتطوير التجارة والاستثمارات بين البلدين الشقيقين من خلال القطاع الخاص. مضيفا: "نحن حريصون على أن يكون لكم الأولوية في الاستثمار والتنمية في جيبوتي".
وقال جيله: لقد كان للمملكة العربية السعودية الشقيقة دوراً عظيماً في سبيل دعم جمهورية جيبوتي منذ الاستقلال وحتى هذه اللحظة في مختلف المجالات، وتحديداً في المجال الاقتصادي والتنموي سواء بدعم حكومي مباشر أو من خلال الصندوق السعودي للتنمية، والبنك الإسلامي للتنمية، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.
ونوه الرئيس الجيبوتي أن الموقع الاستراتيجي المتميز لبلاده عند مضيق باب المندب في جنوب حوض البحر الأحمر جعل منها ميناء اقتصاديا حيويا. مشيرا إلى أن الحكومة سعت وبكل جدية إلى تطوير الموانئ وتعزيز دورها الاقتصادي، الإقليمي والدولي للحركة الملاحية من وإلى دول القرن والشرق الإفريقي.
بدوره لفت وزير التجارة والاستثمار السعودي إلى أن مجلس الأعمال الجيبوتي السعودي سيسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين جيبوتي والرياض.
يشار إلى أن الطرفين وقعا أيضا اتفاقيتين لتمويل مشروع إعادة تأهيل طريق الملك فهد، ومنحة لمشروع تعزيز القطاع الصحي.
(انتهى)
م ع/ ح ص

 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي